0 votes
173 views

1 Answer

+1 vote
by anonymous
selected by anonymous
 
Best answer

تمتلك الإمارة ثاني أعلى ناتج إجمالي محلّي للفرد الواحد في العالم من ناحية القدرة الشرائيّة، إضافةً إلى امتلاكها لأدنى نسبة دين خارجي حول العالم، كما أنها تملك ثاني أدنى معدل للبطالة في العالم بعد موناكو، أي بنسبة واحد فاصلة خمسة بالمئة.


كما تمتلك إمارة ليختنشتاين قطاعاً ماليّاً قويّاً يقع في عاصمتها فادوز، حيث أنّ هذا الأمر قد حوّل الإمارة إلى ملاذٍ ضريبي للدولة، وهي عضوٌ في الرابطة الأوروبيّة للتجارة الحرّة، إضافةً إلى كونها جزءاً من منطقة شنغن – غير تابعة للاتحاد الأوروبي - والمنطقة الاقتصاديّة الأوروبيّة.

مرحبًا بك إلى سؤالك، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...